لزيادة الطاقة وخفض السكر في الدم.. تناول هذه الأطعمة على الإفطار

تساعد في الحفاظ على مستويات الطاقة مرتفعة ومواجهة التعب والخمول

يؤدي السكري النوع 2 إلى ظهور أعراض مثل التعب أو عدم وضوح الرؤية أو كثرة التبول.. وعندما ترتفع نسبة السكر في الدم، يمكن أن تصبح الأعراض أسوأ، فما أفضل الأطعمة التي يجب تضمينها في وجبة الإفطار إذا كنت مصاباً بداء السكري النوع 2؟

 

يأتي التعب أو قلة الطاقة كنتيجة مباشرة لارتفاع أو انخفاض مستويات السكر في الدم، وفي كلتا الحالتين، يكون التعب ناتجاً عن عدم التوازن بين مستوى السكر في الدم ومقدار أو فعالية الأنسولين المنتشر.

 

وبحسب “روسيا اليوم” يصف عديد من المصابين بداء السكري النوع 2، أنفسهم بأنهم يشعرون بالتعب والخمول أو الإرهاق في بعض الأحيان. وهذا لأن التعب هو أحد الأعراض الرئيسة لمرض السكري النوع 2، لكنه أيضاً يتعلق بنوع الطعام المستهلك.

 

ومع كون وجبات الإفطار جزءاً لا يتجزّأ من تزويد الشخص بالنوع المناسب من الطاقة، ما أفضل الخيارات؟ وفقا لـ Medical News Today، تتضمن أفضل أفكار الإفطار لمرضى السكري النوع 2 ما يلي:

 

• دقيق الشوفان.

• البيض.

• حبوب صحية.

• الزبادي.

• الفاكهة.

 

ويمكن أن يختلف مفتاح اختيار وجبة إفطار مغذية تحافظ على تناول وجبة كاملة وتحافظ على مستويات السكر في الدم، في نطاق صحي، من شخص لآخر، وفقا لجمعية السكري الأمريكية.

 

وتشمل وجبة الإفطار الصديقة لمرض السكري، مزيجاً من الكربوهيدرات والبروتين والدهون الصحية بالنسب الصحيحة؛ ما يساعد على توازن السكر في الدم.

 

وتتضمن وجبة الإفطار البسيطة المناسبة لمرض السكري، طبقاً من البيض والأفوكادو على خبز محمص من الحبوب الكاملة أو وعاء من الفاكهة والزبادي.

 

وبالنسبة لأفكار الإفطار التي يجب تجنبها للمساعدة في الحفاظ على مستويات الطاقة مرتفعة وخفض نسبة السكر في الدم، تجنب الحبوب السكرية أو الكعك مع الجبن أو اللحم المقدد.

 

وقالت “ميديكال نيوز توداي” إن الإفطار مهم لمرضى السكري.

 

وتابع الموقع الصحي: “إنه يمكّن الشخص من الشعور بالشبع ويمكن أن يساعد في الحفاظ على استقرار مستويات الجلوكوز في الدم. وغالبا ما تكون حساسية الأنسولين أعلى في الصباح منها في المساء، لذا يفضل اتباع جدول لتناول الطعام يتضمن وجبة الإفطار ويقلل من تناول الطعام في وقت متأخر من الليل.

 

ويحتوي عديد من أطعمة الإفطار التقليدية على نسبة عالية من السكر والدهون والملح، ولكن العديد من البدائل اللذيذة والمتنوعة توفر أليافاً صحية ومغذيات أخرى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: