إجراءات صارمة لمنع التجمعات وسط المنامة

دوريات شرطة على مدار الساعة لمراقبة الشوارع الحيوية

اتخذت الجهات الحكومية إجراءات مشددة وصارمة لمنع التجمعات والاختلاط في بعض مناطق العاصمة المنامة، والتي تضم حوالي 70% من إجمالي العمالة الآسيوية في البحرين.

 

وتأتي الإجراءات الحكومية في ظل تزايد أعداد المصابين بفيروس كورونا المستجد من الجنسيات الآسيوية بسبب عدم تطبيقهم قواعد التباعد الاجتماعي أو الالتزام بالإجراءات الاحترازية لمكافحة كورونا، واستمرار تجمعاتهم وخصوصا في شارع صعصعة الذي يعتبر من الأسواق التجارية المزدحمة ويضم عشرات الباعة الجائلين.

وعلمت «أخبار الخليج» أن وزارات الداخلية والصحة والبلديات اتخذت كل الاجراءات في سبيل منع التجمعات في وسط العاصمة وخصوصا في شارع صعصعة، حيث يُمنع التجول أو الجلوس في الطرقات، وكذلك منع جميع الباعة الجائلين من التواجد بالمنطقة، واقتصر الأمر على السماح للعمالة بالخروج من منازلهم في حال الضرورة القصوى فقط، كالذهاب إلى أعمالهم، وشراء السلع الضرورية مع التزام قواعد التباعد الاجتماعي والتزام كل الاجراءات الاحترازية كارتداء الكمامات والقفازات الطبية.. فيما تقوم بعض الجهات الأهلية بتوزيع السلع والمواد الغذائية مجانا على قاطني المنطقة من العمالة الأجنبية.

ويبذل رجالات الداخلية جهودا مضنية وكبيرة في سبيل توعية العمالة الآسيوية بالعاصمة من خلال توزيع الارشادات وتوعيتهم بعدة لغات بهدف دفعهم إلى التزام الإجراءات والمعايير التي اتخذتها البلاد في محاربة كورونا، ويتم مراقبة عدة شوارع حيوية في المنامة من خلال نشر دوريات الشرطة على مدار الساعة لضبط النظام.

المصدر: اخبار الخليج – كتب فاضل منسي:

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: