الرفاع يكشر عن أنيابه ويؤجل الحسم المحرق يفلت من كمين النجمة في الإضافي الثاني

كتب: أحمد الذهبة

تصوير: روي ماثيوس

خرج فريق المحرق من عنق الزجاجة وأفلت من كمين منافسه النجمة بعد الفوز في الشوط الاضافي الثاني بنتيجة 112/108 وذلك في اللقاء المثير والرائع الذي جمعهما يوم أمس على صالة خليفة الرياضية بمدينة عيسى ضمن الجولة الثانية من مباريات الملحق المؤهلة إلى المربع الذهبي من دوري زين البحرين لكرة السلة للموسم الحالي 2019-2020.

وحبست المباراة أنفاس الجماهير وتلاعبت بأعصابهم طوال الخمسين دقيقة، حيث كانت البداية بتقدم سريع وتفوق للنجمة بفارق جيد من النقاط، قبل العودة المحرقاوية ومن ثم الأخذ بزمام الأمور والتقدم بفارق 8 نقاط، ليعود النجمة ويدرك التعادل في نهاية الوقت بتألق سي جي وتنتهي المباراة بنتيجة 93/93, وبدأ الشوط الاضافي وتبادل الفريقان التسجيل ليسطر التعادل مجددًا 103/103, وفي الشوط الاضافي الثاني حسمت الأمور للمحرق 112/108.

وتأهل فريق المحرق إلى المربع الذهبي بعد أن كرر فوزه ليحرم النجمة من لعب المباراة الفاصلة رغم الأداء الرائع والبطولي الذي قدمه على مدار اللقاء ولكن لم يتمكن من تحقيق الفوز بسبب قلة خبرة لاعبيه في اللحظات الحاسمة حيث كان بإمكان النجمة حسم الأمور في الشوط الاضافي الأول لو لا استعجال قاسم حسن في تصويب ثلاثية لترتد الكرة للمحرق ويحصل الأمريكي كيفن ميرفي على 3 رميات حرة نجح في تسجيلها وأطال أمد المباراة إلى الشوط الاضافي الثاني والذي حسمه المحرق لصالحه بالخبرة.

وبذلك ظهرت معالم أولى القمم في المربع الذهبي حيث يلتقي المحرق مع منافسه الأهلي، فيما ينتظر فريق المنامة الفائز في المواجهة الفاصلة التي تجمع بين فريقي الرفاع والحالة يوم السبت القادم.

وجاءت نتائج الفترات: (14/22)، (28/21)، (31/27)، (20/23)، (19/15)، وبرز من المحرق محترفه الأمريكي كيفن ميرفي بتسجيله 38 نقطة ومحمد بوعلاي 26 نقطة وأحمد حسن الدرازي 17 نقطة فيما واصل محترف النجمة سي جي تألقه اللافت وسجل 47 نقطة وجاء من بعده علي جعفر 15 نقطة وفضل الله عباس 14 نقطة وحسين محمد 12 نقطة وقاسم حسن 11 نقطة.

ونجح المدرب أحمد نجاة في قيادة المحرق إلى المربع الذهبي رغم صعوبة الفوز على النجمة في المباراتين، ومن المتوقع أن يعلن الجهاز الإداري عن المدرب الذي سيقود الفريق فيما تبقى من منافسات الموسم، كما من المؤكد أن يتعاقد المحرق مع المحترف الثاني الذي سيشارك مع الفريق في المربع الذهبي.

في الجانب الآخر نرفع القبعة للمدرب رؤوف حبيل على قيادته الفنية الرائعة للنجمة والمستوى الكبير الذي قدمه أمام بطل الدوري في الموسم الماضي، وكان بالإمكان أفضل مما كان لو تفوق لاعبو المحرق في الخبرة مقارنة بلاعبي النجمة الذين أضاعوا الفوز وفرصة لعب المباراة الفاصلة.

فاصلة بين الرفاع والحالة

وفي اللقاء الأول يوم أمس رفض فريق الرفاع أن يخرج من المنافسة مبكرًا بعد أن قلب الطاولة على منافسه الحالة بالفوز عليه بنتيجة 81/67 ليعادل النتيجة في المباراتين ويؤجل الحسم إلى المواجهة الفاصلة التي ستقام في يوم السبت القادم.

وعانى فريق الرفاع في الشوط الأول الذي سيطر عليه الحالة سيطرة كاملة بفضل اللعب الجماعي والتصويبات الثلاثية الناجحة، على عكس الرفاع الذي أضاع العديد من الفرص وكان معدله ضعيفا في الثلاثيات.

وفي الشوط الثاني فعل المدرب الصربي دراغان خطوط فريقه ولعب على عناصر القوة ونجح عبر تألق الأمريكي جوزيف جونز في التسجيل من تحت الحلق وكذلك تألق العائد من الاصابة محمد كويد في الاختراقات ليتمكن الرفاع من قلب الطاولة وتحقيق فوز مستحق.

وجاءت نتائج الفترات: (15/22)، (16/18)، (21/16)، (29/11)، وكان أفضل المسجلين من الرفاع الأمريكي جوزيف جونز 22 نقطة ومحمد كويد 21 نقطة ويونس كويد 13 نقطة وصباح حسين 12 نقطة، فيما برز من الحالة حسن قراشي 19 نقطة والسنغالي منصور كاسي 16 نقطة وأحمد المطوع 11 نقطة وحسين جان 10 نقاط وحسين سلمان 8 نقاط.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: