دخلت في نوبة ضحك شديدة.. وحدثت “الكارثة”

حادثة غريبة وقعت لامرأة صينية مرتين

واقعة غريبة حدثت مع إحدى النساء الصينيات حولت ضحكتها إلى “كارثة” لم تكن في الحسبان، حيث تسببت في معاناة من ألم شديد في فكها بعد نوبة ضحك صاخبة للغاية وبصوت مرتفع، إذ لم تتمكن من إغلاق فكها لبضعة دقائق، مما أسال لعابها ودفعها للصراخ طلباً للمساعدة.

وبحسب ما ذكرته سكاي نيوز فقد وقعت الحادثة مطلع سبتمبر الجاري بينما كانت المرأة تسافر على متن قطار سريع متجه إلى محطة غوانغتشو جنوبي الصين، فيما كان على متن القطار نفسه طبيب عام تدخل في محاولة لمساعدتها على إغلاق فمها من خلال إعادة فكها المخلوع إلى مكانه الطبيعي، إلا أنه فشل، ثم نجح بعد أن ربط أسفل فكها بأعلى رأسها بقطعة قماش.

وحول هذا الموضوع قال الطبيب إن المرأة “كانت متوترة للغاية، كما أن عضلات وجهها كانت مشدودة، لذلك فشلت في المحاولة الأولى لإعادة الفك إلى مكانه لكن نجحت أخيراً في ضبط فكها بعد أن صرفت المرأة انتباهها قليلاً مما خلصها من التشنج الذي كانت تعاني منه”.

وفي نهاية الحادثة أعربت المرأة عن شكرها للطبيب، وأخبرت أنها تعرضت لخلع في الفك في مرة سابقة، وأن هذه المرة هي الثانية، التي يُخلع فيها فكها أثناء الضحك.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق