جلالة الملك يستقبل وفد مجلس الدوما الروسي ويشيد بالعلاقات المتميزة بين البلدين

استقبل حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه في قصر الصافرية، هذا اليوم، وفداً من مجلس الدوما بروسيا الإتحادية برئاسة سعادة السيد يفغيني بريماكوف عضو لجنة الشئون الدولية ونائب رئيس المجموعة البرلمانية الداخلية للمجلس بمناسبة زيارتهم للمملكة، بحضور معالي السيدة فوزية بنت عبدالله زينل رئيسة مجلس النواب.
حيث نقل رئيس الوفد الى جلالته تحيات وتقدير فخامة الرئيس فلاديمير بوتين رئيس روسيا الإتحادية الصديقة وتمنياته الطيبة لمملكة البحرين وشعبها بدوام الرخاء والتقدم، فيما كلفه جلالة الملك المفدى بنقل تحياته وتمنياته لفخامته ولشعب روسيا الصديق بتحقيق المزيد من الرقي والإزدهار.
ورحب العاهل المفدى بزيارة وفد مجلس الدوما الروسي، واستعرض معهم علاقات الصداقة والتعاون الوثيقة التي تربط بين البلدين الصديقين، مشيداً جلالته بالمستوى المتقدم الذي وصلت اليه هذه العلاقات على المستويات كافة، وعلى الأخص في مجال العمل البرلماني.
وتطرق جلالته خلال اللقاء إلى النجاحات الهامة التي حققتها مملكة البحرين منذ انطلاق الحياة البرلمانية على أكثر من صعيد، مؤكداً سعيها المتواصل لتعزيز مسيرتها الديمقراطية وتطوير عمل المجلس الوطني بما يلبي التطلعات في تحقيق رفعة وتقدم الوطن والمواطن.
وأكد جلالته على أهمية عقد مثل هذه الزيارات لما تسهم به في تعزيز التعاون الثنائي وتبادل التجارب والخبرات بالإضافة إلى التنسيق بشأن القضايا ذات الأهمية المشتركة وخاصة ما يتعلق منها بتعزيز السلام وتحقيق الاستقرار الدولي، مشيداً جلالته بالدور الفاعل الذي تضطلع به روسيا الاتحادية بقيادة فخامة الرئيس فلاديمير بوتين على الساحة الإقليمية والدولية، وحرصها على تعزيز الأمن والسلم العالميين.
ومن جهته، أعرب السيد يفغيني بريماكوف عن الشكر والتقدير لصاحب الجلالة على ما لقيه الوفد من حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة في زيارته للمملكة، وما وجده من حرص واهتمام من قبل جلالته على تطوير العلاقات الثنائية وتوطيد أوجه التعاون البرلماني مع روسيا الاتحادية ، مشيداً بالتطور الذي تشهده التجربة البرلمانية البحرينية وما تواصل تحقيقه من نجاحات لصالح المملكة وشعبها الكريم.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق