وزارة الأشغال: جهود مكثفة لفريق الأمطار لضمان عدم تأثر الأولويات وشبكة الطرق الرئيسية

صرح وكيل شؤون الأشغال بوزارة الأشغال وشئون البلديات والتخطيط العمراني المهندس أحمد عبدالعزيز الخياط بأن فريق الأمطار قد عمل بصورة مكثفة اثناء هطول الأمطار، حيث شهدت المملكة أمطاراً غزيرة اليوم، مشيرا إلى أن فريق شؤون الأشغال قد كثف تواجده على الشوارع الرئيسية لتوفير الصهاريج والمضخات اللازمة لشفط مياه الأمطار، حيث يسعى الفريق للحفاظ على شبكة الطرق سالكة وعدم تعطل الحركة المرورية، وعدم تأثر المدارس والمساجد والمستشفيات بمياه الأمطار وأيضا ضمان عدم تأثر نظام الصرف الصحي وتعرضه لأية فيضانات.
ومن جانب آخر تم التنسيق مع فريق شؤون البلديات لشفط مياه الأمطار في المناطق الداخلية والأحياء السكنية عبر الصهاريج، حيث تنحصر مسؤولية شؤون البلديات في تلك المناطق والشوارع.
وأضاف «حرصنا بالتواجد الميداني في عدد من المواقع خاصة في محافظة الجنوبية، والتي تعتبر أكثر المناطق شهدت أمطارا»، ونعمل جاهدين من أجل وفق الامكانيات المتوفرة تخفيف مشكلة تجمعات مياه الأمطار، حيث أن أعمال الشفط ستستمر ٢٤ ساعة وذلك لتأمين الشوارع، بحيث تكون سالكة لصباح يوم غد وايضا المدارس خاصة في المنطقة التعليمية لاستقبال الطلبة كما أننا ندعو جميع المواطنين والمقيمين الكرام الى ضرورة عدم فتح أغطية شبكات تصريف مياه الأمطار،

حيث الآثار السلبية المترتبة على ذلك كانجراف القاذورات والمخلفات الصلبة إلى الشبكة مسببة انسدادات في الأنابيب الرئيسية ، علماً بأن الوزارة تستقبل البلاغات والملاحظات بشكل مباشر عبر أرقام التواصل في كل منطقة (بلدية).

وقالت الوزارة أنها تقوم بأعمال تنظيف فتحات تصريف مياه الأمطار والقنوات المائية المفتوحة وجداول تصريف المياه وتفريغ خزانات تجميع مياه الأمطار وصيانة محطات الضخ بشكل مستمر.
كما أشاد المهندس الخياط بجهود سعادة رئيس الامن العام اللواء طارق الحسن على توجيهه لفريق الادارة العامة للدفاع المدني لتواجدهم ميدانيا ودعمهم في توفير المضخات والموارد البشرية للمساعدة في التعامل مع مياه الامطار في الشوارع الرئيسية، مثمناً تعاون وتفهم أهالي منطقة الرفاع وهو أمر ليس بغريب عليهم .
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق