ربما خديعة لكنها تحوز على رضا “النباتيين”.. وجبة سمك ليس بها سمك

تتكون من زهور الموز المتبلة بأعشاب البحر

ابتكر البريطاني دانيال ساتون وجبة سمك للأشخاص النباتيين دون أن تحتوي على سمك حقيقي، وإنما تقتصر فقط على الطعم، وذلك فيما يشبه الخديعة حتى وإن كانت تستحوذ على رضا “النباتيين”.

وافتتح ساتون صاحب سلسلة مطاعم تقدم وجبة السمك والبطاطس الشهيرة في بريطانيا، فرعًا جديدًا للنباتيين يحمل شعار “سمكنا ليس به سمك”.

وبدأ ساتون، وفقًا لـ”رويترز”، تقديم وجبة “السمك والبطاطس النباتية”، في واحد من فروعه في شرق لندن على سبيل التجربة في وقت سابق هذا العام، لكنه لم يكن يتوقع الإقبال الكبير الذي شهده.

ومع تزايد الطلب على قائمة الطعام الجديدة، يفتتح ساتون هذا الأسبوع أول فرع في لندن لوجبات السمك والبطاطس النباتية، الذي يقدم كذلك الجمبري النباتي.

ويصنع السمك النباتي من زهور الموز المتبلة بأعشاب البحر، لتكتسب طعم السمك ثم تقلى في زيت غزير.

وتباع وجبة السمك النباتي بسعر 5.50 جنيه إسترليني، ويقدم المطعم البرجر والنقانق النباتية، كذلك ليكمل قائمة الوجبات السريعة النباتية.

وتذوق العملاء المأكولات الجديدة في حفل تذوق الاثنين الماضي، وقالت كات توماس (32 عامًا): طعمه لذيذ… لا أعتقد أنه يشبه السمك لكنني بالتأكيد سآكل منه المزيد. مذاقه يبدو صحيًّا أكثر من السمك البطاطس”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق