ترمب: التفسير السعودي لما جرى مع خاشقجي موثوق به

اعتبر الرئيس الأميركي أن التفسير الذي صدر، السبت، عن السعودية بشأن ما حدث للصحافي السعودي جمال خاشقجي ذو مصداقية، وموثوق به. وأكد في الوقت عينه أنه من المبكر الحديث عن أي استنتاجات. وقال: «أثق في تفسير السعودية بشأن خاشقجي، ولا أعتقد أن القيادة السعودية كذبت علي».
وأضاف خلال مؤتمر صحافي من أريزونا، السبت، أن الإعلان عن تلك التحقيقات «خطوة أولى جيدة وخطوة كبيرة»، بحسب تعبيره.

كما أشاد بالسرعة التي صدرت فيها نتائج التحقيق الأولية.

إلى ذلك، أكد أنه سيتحدث إلى ولي العهد السعودي.
وأعاد التشديد على العلاقات القوية مع السعودية، مذكراً بأنها حليف قوي للولايات المتحدة.
وقال ترمب: أحتاج للإبقاء على السعودية كقوة في مواجهة #إيران، ولتحقيق توازن معها.

وكان النائب العام السعودي أعلن، فجر السبت، أن التحقيقات أظهرت وفاة المواطن السعودي جمال #خاشقجي خلال شجار في القنصلية السعودية في اسطنبول. كما أوضح البيان أن المناقشات التي تمت بين خاشقجي وبين الأشخاص الذين قابلوه أثناء تواجده في قنصلية المملكة في اسطنبول أدت إلى حدوث شجار واشتباك بالأيدي ما أدى إلى وفاته.

إلى ذلك، أكدت النيابة العامة أن تحقيقاتها في هذه القضية مستمرة مع الموقوفين على ذمة القضية والبالغ عددهم حتى الآن 18 شخصاً جميعهم من الجنسية السعودية، تمهيداً للوصول إلى كافة الحقائق وإعلانها، ومحاسبة جميع المتورطين في هذه القضية وتقديمهم للعدالة.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق