بعد الفلبين.. الصين في عين الإعصار

مر إعصار قوي بمحاذاة هونغ كونغ، الأحد، واتجه صوب الساحل الصيني مكتسبا قوة لدى مروره فوق بحر الصين الجنوبي بعد أن أثار الفوضى في الفلبين وأسقط 64 قتيلا على الأقل.

والإعصار مانكوت الذي تتجاوز سرعة رياحه حاليا 200 كيلومتر في الساعة هو أقوى إعصار مداري يصيب المنطقة هذا العام بما يعادل الفئة الـ5 الأقوى في أعاصير المحيط الأطلسي.

ويتجه الإعصار الآن غربا صوب الساحل الصيني لمقاطعة قوانغدونغ بجنوب البلاد وصوب مكاو.

ورفعت هونغ كونغ من التحذير من الإعصار لأعلى مستوياته مع اقتلاع رياح عاتية للأشجار وتحطيمها للنوافذ في المباني السكنية والشركات التي تسببت هبات الرياح القوية أيضا في تأرجح بعضها.

ووصل ارتفاع الأمواج في بعض المناطق إلى 3 أمتار ونصف المتر مما غمر طرقا بالمياه، التي دخلت أيضا إلى الأحياء السكنية ومركز للتسوق في شرق البلاد.

وتقطعت السبل بعشرات آلاف المسافرين في مطار هونغ كونغ الدولي بسبب إلغاء الكثير من الرحلات.

وقالت السلطات الفلبينية إن رضيعا وطفلا صغيرا من بين 64 قتيلا سقط معظمهم في انهيارات أرضية في مناطق جبلية.

وقال فرنسيس تولنتينو منسق عمليات الاستجابة للطوارئ “وقعت انهيارات أرضية لدى عودة بعض السكان لمنازلهم بعد مرور الإعصار”، مضيفا أن أغلب السكان في المناطق التي مر بها مانكوت وعددهم 5.7 مليون نسمة تسنى لهم القيام بترتيبات سلفا قللت من الخسائر.

وقال الرئيس الفلبيني، رودريغو دوتيرتي، بعد جولة بالطائرة لبعض المناطق المتضررة: “لم يكن الأمر بالسوء الذي توقعناه لأنه سبق التحذير من أن الإعصار سيكون قويا“.

وفي مكاو تم إيقاف أنشطة أندية المقامرة منذ السبت، واستعدت قوات الجيش لعمليات الإنقاذ فيما غمرت المياه بعض الشوارع.

وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أن الصين أمرت بعودة آلاف القوارب للموانئ وأجلت الآلاف من عمال المنصات النفطية البحرية.

وقال مسؤولو الأرصاد إن من المتوقع أن يصل الإعصار أو “ملك العواصف”، كما تصفه وسائل الإعلام الصينية إلى اليابسة في قوانغدونغ بين ووتشوان وتشوهاى في المساء. وتم إغلاق الموانئ ومصافي النفط والمنشآت الصناعية في قوانغدونغ.

وأغلق المطار في مدينة شنتشن منذ منتصف الليل، وسيبقى مغلقا حتى الساعة الثامنة صباحا (24:00 بتوقيت غرينتش)، الاثنين.

وفي قوانغتشو وهاينان المجاورة، تم إلغاء الرحلات المقررة بين ظهر الأحد والساعة الثامنة من صباح الغد.

وسيتحرك الإعصار مانكوت صوب الشمال الغربي مصحوبا بأمطار غزيرة ورياح إلى منطقة قوانغشي ذاتية الحكم غدا الاثنين قبل أن يضعف ليصبح منخفضا مداريا ويصل إلى يونان في جنوب غرب البلاد الثلاثاء.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق