ملياردير أسترالي مسلم يتبرع بكل ثروته قبل وفاته

«أصبحت بسمة طفل إفريقي أفضل كثيرا من امتلاك وقيادة سيارة «فيراري سبايدر» بـ600 ألف دولار. هكذا عبر الملياردير الأسترالي ورجل الأعمال الأسبق علي بنات عن قناعاته في السنوات الثلاث الأخيرة عقب تشخيصه بمرض السرطان. كان بنات يصف المرض «بالهدية» التي منحته التغيير إلى الأفضل، فشعر برغبة شديدة في التخلص من كل ما يملك وأصبح أكثر التزاما بالدين الإسلامي، وأمضى سنواته الأخيرة في جمع الأموال لفقراء المسلمين في جميع أنحاء العالم. باع بنات جميع شركاته وسافر إلى منطقة توغو في إفريقيا التي يعاني 55% من شعبها الفقر، وجمع في السنوات الأخيرة ما يقرب من 800 مليون دولار كتبرعات للفقراء.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق