بالفيديو.. أكاديمي إيراني يتجرد من مروءته ويعتدي بالضرب على ناشطة أحوازية

ثناء حضورها ندوة في مدينة بروكسل البلجيكية حول ضحايا ألغام طهران

تجرد أكاديمي إيراني يُدعى “أبو الفضل بهشتي” من مروءته واعتدى بالضرب والسب على الناشطة الأحوازية “شيماء سيلاوي”، وذلك أثناء حضورها ندوة أقيمت أمس الأربعاء، في مدينة بروكسل البلجيكية، حول فيلم يتناول ضحايا الألغام في العراق وإيران.

وأظهر مقطع الفيديو المتداول احتدام النقاش بين الأكاديمي الذي يعمل أستاذاً في الجامعة الإيرانية للعلاقات الدولية واقتصاديات الطاقة، والناشطة الأحوازية التي تقيم بصفة مستمرة في بلجيكا؛ بسبب انتقاد الناشطة في مداخلة لها خلال الندوة ما وصفته بالوضع الكارثي للأراضي الملغمة في كل من كردستان إيران وإقليم الأحواز، ووفاة وإعاقة الآلاف من المواطنين بسبب الألغام المدفونة في الأرض من مخلفات الحرب الإيرانية – العراقية.

وبحسب منظمة حقوق الإنسان الأحوازية (الأهوازية)، فإنه بعد انتهاء الندوة توجه الشخص الذي عرف نفسه بالدكتور أبوالفضل بهشتي، والذي قال بأنه يعمل لأمن السفارة الإيرانية نحو “سيلاوي” وبدأ يضربها على كتفها ومن ثم انهال عليها بالشتائم بألفاظ نابية بزعم أنها تبث دعاية معادية ضد نظام طهران؛ لأنها قالت بأن الحكومة الإيرانية لا تقوم بإزالة الألغام من المناطق العربية والكردية في إيران.

ويتناول الفيلم الذي عرض برعاية الأمم المتحدة والسفارة السويدية في بروكسل ومهرجان وثائقيات حقوق الإنسان، قصة العقيد فاخر بروراري الذي قتل في عمليات إبطال الألغام في كردستان العراق بأدوات بدائية.

وأدانت المنظمة الحقوقية في بيانٍ لها ما وصفته بالأساليب الترهيبية والقمعية الخارجة عن القانون ضد نشطاء حقوق الإنسان، من قِبل رجال النظام الإيراني، مشيرة إلى حق الناشطة “سيلاوي” في رفع شكوى ضد المعتدي أمام السلطات البلجيكية.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق