البطل العالمي سامي الحداد ثاني بطولة نيوزيلندا للمحترفين

وعد ناصر بن حمد بتحقيق الذهب في بطولة فيجي الأسبوع القادم

أحرز البطل العالمي سامي الحداد المركز الثاني والميدالية الفضية في بطولة نيوزيلندا للمحترفين والتي اختتمت منافساتها اليوم بمشاركة عالمية واسعة من نخبة من اللاعبين من مختلف أنحاء العالم.

وأهدى البطل العالمي هذا الانجاز الرياضي المشرف إلى القيادة الرشيدة وإلى سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشئون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية مثمناً دعم سموه له في هذه المشاركة وجميع مشاركاته، وواعداً سموه بأن يبذل أقصى درجات العطاء وتحقيق (الذهب فقط) في عام الذهب في البطولة القادمة بطولة فيجي للمحترفين الأسبوع المقبل.

وأعرب البطل الحداد عن سعادته بهذا الانجاز الذي يضاف إلى سجلات المملكة الزاخرة بالانجازات الرياضية المشرفة وقال ” كانت منافسة قوية جداً ضمن فئة 212 من قبل اللاعبين المشاركين، أجواء البطولة تنافسية وشهدت ندية عالية، لقد انتهيت الآن من هذه البطولة والخروج منها مقلداً بالميدالية الفضية، والوعد باذن الله في بطولة فيجي للمحترفين الأسبوع القادم، وأنا أعد سيدي سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة بأن أبذل قصارى جهدي وكل ما أوتيت من قوة وصعود منصة التتويج ورفع علم مملكتنا الحبيبة عليها بالمركز الأول وتحقيق (الذهب فقط) في عام الذهب، ليتماشى ذلك من رؤية ومبادرة سموه لهذا العام وكل عام باذن الله”.

وثمن الحداد الدعم السخي من قائد الشباب والرياضة بالمملكة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ودعم اللجنة الأولمبية البحرينية والاتحاد البحريني لرفع الأثقال، ومثنياً على جهود كل من وقف ويقف معه ويسانده في مشواره الرياضي من أجل حصد المزيد للوطن الحبيب.

وقد أحرز المركز الأول في هذه الفئة اللاعب جعفر عزيز من إيران، المركز الثاني البطل سامي الحداد من مملكة البحرين، والمركز الثالث سمير طرودي من السويد، وقد شبه مسئولي البطولة والمشاركين فيها منافساتها القوية والشرسة ببطولة مستر أولومبيا، حيث أنها أقوى بطولات كمال الأجسام للمحترفين للعام 2018.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق