فنية الشمالي تواصل متابعة ملف برك السباحة في«الشمالية»

أستمر المجلس البلدي عبر لجنته الفنية برئاسة السيد/ علي الشويخ وعضوية كل من السيد/ عبدالله عاشور والسيدة/ م.فاطمة القطري وحضور ومشاركة رئيس المجلس السيد/ محمد خليفة بوحمود وأعضاء المجلس السيد/ طه صالح الجنيد والسيد/ حمد عبدالله الدوسري في عقد اجتماعاته التحضيرية والدورية بشأن مناقشة ملف برك السباحة بغرض الخروج برؤية فنية و قانونية لوضع اشتراطات تنظيمية بشأن برك السباحة على مختلف أنواعها ، وذلك نظراً لكثرة حالات الغرق والتي نتجت عنها كثرة الوفيات والإصابات في مملكة البحرين ومعظمها بالمحافظة الشمالية حيث ارتأى المجلس البلدي الشمالي تبني ملف برك السباحة قبل أكثر من عام مضى ووضع خطة عمل شاملة لدراسة تراخيص برك السباحة وتشغيلها والتعرف على الجهات المعنية بالأمر والتنسيق معهم بتحقيق الشراكة المجتمعية كل حسب اختصاصه .
وقد عقد المجلس البلدي الشمالي اجتماعه الاستثنائي بشأن ملف برك السباحة بحضور ممثلي الجهات المعنية (بلدية المنطقة الشمالية – وزارة الداخلية – إدارة الدفاع المدني – وزارة الزراعة ومصادر المياه – وزارة الصناعة والتجارة والسياحة – وزارة الصحة – هيئة الكهرباء والماء) حيث استعرضت المؤسسة الملكية للانقاذ والسلامة المائية مسودة المرحلة الأولى للدليل الارشادي للتشغيل الآمن لبرك السباحة وتم تدشين النسخة الأولى مع الاخذ بالاعتبار الاجتماعات التنسيقية السابقة التي قام بها المجلس الشمالي بحضور الجهات المعنية سالفة الذكر، هدفها حماية المواطن من حوادث وفيات الغرق وتوفير الامن والأمان لمرتادي ومستخدمي المسابح في مملكة البحرين .
وقد تم الاتفاق على وضع رؤية موحدة بين الجهات المعنية المذكورة بترتيب جدول زمني يتضمن اجتماع المؤسسة الملكية للانقاذ والسلامة المائية مع كل جهة على حدة بالتنسيق مع المجلس البلدي من اجل مناقشة جميع التفاصيل المتعلقة بسئولياتهم ودورهم ومهامهم من ناحية الترخيص والتشغيل لبرك السباحة بجميع أنواعها (مسابح المنتزهات المائية والفنادق – المسابح العامة – المسابح الخاصة المؤجرة – مسابح المدارس – مسابح سكنية – مسابح محلية) وذلك للخروج بمسودة دليل استرشادي شامل يتضمن الجوانب الفنية والقانونية.
وقد أشار رئيس اللجنة السيد/ علي الشويخ على السعي الحثيث وحرص الجهات الحكومية المعنية وتعاونها وبذلها الجهد الكبير في تحقيق الشراكة المجتمعية من أجل صياغة الاشتراطات التنظيمية الفنية والقانونية بهذا الخصوص نظرا للعدد الكبير نسبيا للحوادث الواقعة سنويا لمرتادي بركة السباحة خصوصا في الفترة الصيفية والتي يكثر فيها ارتياد واستخدام بركة السباحة وبالخصوص لفئة الأطفال، آملا أن ينتهي البحث في هذا الموضوع بوضع النظم الخاصة بذلك في أسرع وقت ممكن وذلك بغية الحد من الحوادث المؤسفة التي تقع سنويا وذلك من أجل حماية المواطنين والمقيمين وتوفير الامن والسلامة والتوعية لمن يمارس السباحة ومرتادي برك السباحة العامة و الخاصة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق