تقنية الفيديو تثير جدلاً بعد مباراة ليفربول

أطلقت مباراة ليفربول ووست بروميتش ألبيون ضمن كأس الاتحاد الإنجليزي، السبت، موجة جديدة من الانتقادات على خلفية استخدام تقنية الفيديو لاتخاذ بعض القرارات التحكيمية الحاسمة.

وأثار حكم المباراة جدلاً واسعاً بسبب التوقف لوقت طويل عدة مرات من زمن المباراة، ورغم فوز وست بروميتش باللقاء 3-2، إلا أن مدرب الفريق آلان باردو شعر بالغضب بسبب أكثر من قرار ضد فريقه.

واتهم باردو حكم المباراة بأنه السبب في إصابة أحد لاعبيه بسبب التوقف المتكرر للمباراة، و”شعوره بالبرد” حسب قوله.

وألغى الحكم كريغ باوسون هدفاً لوست بروميتش بداعي التسلل، كما احتسب بعدها ركلة جزاء لمحمد صلاح نجم ليفربول.

واستشار حكم الفيديو المساعد في المرتين، كما لجأ أيضاً إلى إعادة الفيديو قبل التأكيد على احتساب هدف وست بروميتش الثالث.

يذكر أنها الخسارة الأولى لليفربول على ملعب أنفيلد طوال الموسم

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق