بالصور.. خافت من الجراحة فتحولت إلى “مسخ”

خافت عجوز تايلاندية أن تموت على سرير الجراحة، ورفضت على مدى عقود إجراء عملية جراحية لإزالة ورم في وجهها، وفي النهاية تهدّل جلد وجهها وحوّلها إلى ما يشبه المسخ.

وقالت صحيفة “الديلي ميل” البريطانية: إن العجوز التايلاندية ويانج بونمي، (63 عاماً)، عانت منذ طفولتها من مرض نادر هو الورم العصبي الليفي، وهو اضطراب جيني وراثي يسبب تورم الأنسجة العصبية التي تقوم بتشكيل جلد الوجه، ومنذ سنوات حاول الأطباء إجراء جراحة لها؛ لإزالة الأورام التي تسببت بالتواء الفم وتهدل الأنف والعينين، لكنها ظلت ترفض؛ خشية الموت أثناء الجراحة.

وتضيف الصحيفة: إن “بونمي” من منطقة سورين الريفية في تايلاند، تزوجت وأنجبت طفلة، ومنذ سنوات قليلة انتقلت إلى العاصمة التايلاندية بانكوك، حيث تبيع الزهور بأحد الشوارع، وعندما شاهدها أحد الأطباء، عرض مساعدتها لإجراء الجراحة، خاصة أنها لم تعد ترى بسبب تراكم الجلد على عينيها، ورغم معاناتها، لا تزال ترفض الجراحة، فيما يحاول الأطباء إقناعها.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق