يوفنتوس وروما يتطلعون لتفادي المفاجآت في بطولة الكأس وادخار الطاقة للقمة المرتقبة بالدوري الإيطالي

تصب الترشيحات بشكل كبير لصالح فوز كل من يوفنتوس وروما وتأهلهما دون عناء إلى دور الثمانية ببطولة كأس إيطاليا لكرة القدم ، لكن على الفريقين في الوقت نفسه التحكم في الجهد والطاقة تأهبا للقاء المرتقب بينهما يوم السبت المقبل في الدوري الإيطالي.

وتستأنف منافسات دور الستة عشر لكأس إيطاليا غدا الثلاثاء بلقاء نابولي مع أودينيزي وتختتم مساء الأربعاء بلقاء أتلانتا مع ساسولو وروما مع تورينو ويوفنتوس مع جنوه.

وواصل يوفنتوس ، المتوج بثنائية الدوري والكأس في المواسم الثلاثة الماضية ، استعراض قوته خلال المباراة التي فاز فيها على بولونيا 3 / صفر أمس الأحد ، حيث حافظ بذلك على شباكه نظيفة للمباراة السادسة على التوالي.

وقال ماسيميليانو أليجري المدير الفني ليوفنتوس “الحالة المثالية ليوفنتوس لن تستمر بالضرورة ، لذلك نحن بحاجة إلى النماسك ومواصلة الفوز بالمباريات.. نحقق ما نحققه الآن لأن الفريق ككل مستمر في العمل الجاد. نحن نتطور وربما ببطء ولكننا بالتأكيد نقترب من قمة مستوياتنا.”

ويرجح أن يتبع أليجري سياسة المداورة في اختيار تشكيلته للمباراة في ظل التأهب للقمة المرتقبة أمام روما في الدوري الإيطالي.

وكافح روما أمام كالياري قبل أن يخطف هدف الفوز 1 / صفر عن طريق فيدريكو فازيو في الوقت القاتل من المباراة التي جمعت بينهما أمس الأول السبت.

وقال المدافع الأرجنتيني فازيو “علينا فقط التركيز على أنفسنا والقيام بمهمتنا. حصدنا النقاط الثلاث للمباراة (كالياري) لذلك نشعر جميعا بالسعادة. والمباراة الأكثر أهمية الآن هي المباراة المقبلة.”

أما نابولي ، الذي يستضيف أودينيزي غدا الثلاثاء ، فقد تغلب على تورينو 3 / 1 أمس الأول السبت ، لكن مهمته لن تكون سهلة بعد أن فجر أودينيزي أبرز مفاجآت الأسبوع في الدوري الإيطالي بفوزه على إنتر ميلان صاحب المركز الثالث 3 / 1 .

وكان أودينيزي قد استهل مبارياته تحت قيادة مديره الفني الجديد ماسيمو أودو بالهزيمة على أرضه أمام نابولي صفر / 1 في أواخر تشرين ثان/نوفمبر الماضي ، لكنه حقق بعدها ثلاثة انتصارات في الدوري سجل خلالها ثمانية أهداف واهتزت شباكه بهدف وحيد ، وتغلب على بيروجيا 8 / 3 في دور ال32 بالكأس.

وقال أودو “ليس لدي عصا سحرية. نحن نعمل بحماس وجدية. ثم يدخل اللاعبون إلى أرض الملعب ، وحينئذ يكون عليهم تطبيق ما تدربنا عليه خلال الأسبوع.”

وحسمت أربعة مقاعد في دور الثمانية بالفعل ، حيث شهدت منافسات دور الستة عشر خلال الاسبوع الماضي تأهل إنتر ميلان وفيورنتينا وميلان ولاتسيو.

ويشهد دور الثمانية ديربي ميلانو بين إنتر ميلان وجاره ميلان في 27 كانون أول/ديسمبر الجاري ، بينما يلتقي لاتسيو مع فيورنتينا في 26 من الشهر نفسه في العاصمة روما.

وتقام المباراتين الأخريين بدور الثمانية في الثاني والثالث من كانون ثان/يناير المقبل بينما تقام منافسات الدور قبل النهائي بنظام الذهاب والإياب في أواخر كانون ثان/يناير وأواخر شباط/فبراير ، على أن يقام نهائي الكأس في العاصمة روما في التاسع من أيار/مايو.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق