شخصيات من آل ثاني: لا نقبل الغدر وقريباً سنكون بالدوحة

عقدت 20 شخصية من أسرة آل ثاني الحاكمة في قطر اجتماعاً هاماً هو الأول من نوعه، أكدوا فيه رفضهم للسياسة الحاكمة في الدوحة.
واستضاف الاجتماع الشيخ سلطان بن سحيم آل ثاني، الذي سبق وأعلن معارضته لحكم الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، وذلك بمناسبة حلول اليوم الوطني لـ دولة قطر.
وقال سلطان بن سحيم خلال الاجتماع: «قريباً سنحتفل مع أهلنا في الدوحة».
وأضاف سلطان بن سحيم أن قطر ستعود قريبا لنسيجها الخليجي.
ورفض الاجتماع قرارات سحب الجنسيات من شيوخ القبائل.
وخرج عن الاجتماع أن موقف القبائل تاريخي لا ينسى، وأن قطر لن تكون أبدا خنجرا مسموما في ظهر جيرانها.
فيما ثمن اجتماع آل ثاني دور المملكة العربية السعودية والدول الشقيقة لدعمها الشعب القطري.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق