«الإسكان»: أنهينا عملية توزيع وحدات «اللوزي».. والمستفيدين تأخروا في تحديث بياناتهم

«الإسكان»: أنهينا عملية توزيع وحدات «اللوزي».. والمستفيدين تأخروا في تحديث بياناتهم

أكد الوكيل المساعد للسياسات والخدمات الإسكانية الدكتور خالد عبدالرحمن الحيدان أن وزارة الإسكان مستمرة في استقبال المواطنين المستحقين لوحدات مشروع اللوزي ممن لم ينهوا إجراءات تحديث بياناتهم بالوقت المحدد لهم، مشيرًا إلى أن الوزارة في استقبالهم بشكل يومي وعلى دفعاتٍ متتالية.
جاء ذلك في توضيحه لما نُشر بمختلف وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي فيما يتعلق بإعلان وزارة الإسكان انتهائها من توزيع وحدات مشروع اللوزي، رغم وجود عدد من المواطنين الذين لم ينهوا إجراءات السحب الالكتروني.
وتابع الوكيل المساعد للخدمات والسياسات الإسكانية أن عملية توزيع وحدات المشروع تمت حسب الخطة الموضوعة وفي الفترة المحددة، لكن هناك بعض الحالات التي تتطلب بعض التحديثات والتي لم يقم أصحابها بإجراء عملية التحديث في الوقت المحدد مما تسبب في تأخير قيامهم بإجراء عملية السحب الالكتروني، مشيرًا إلى أن وزارة الإسكان أخذت في الحسبان مثل هذه الحالات التي لم تتمكن من تحديث بياناتها في الوقت المحدد لتقوم باستقبالها بشكل يومي على دفعاتٍ حتى تنهي كافة الإجراءات مع كافة المستحقين.
ولفت الدكتور خالد الحيدان إلى أن «الهدف من طلب الوزارة قيام المواطنين بتحديث البيانات هو التأكد من استمرارية مطابقة بياناتهم للمعايير الإسكانية، تمهيدًا لبدء عملية توزيع المشاريع الإسكانية المُدرجة ضمن خطة تخصيص وتسليم 4800 وحدة سكنية التي أمر بها صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء».
وأكد الوكيل المساعد على أهمية تجاوب المواطنين مع إجراءات التحديث في الوقت اللازم والمحدد لهم لتفادي أية تأخيرات، وذلك لما تشكله من أهمية كبيرة في تأكيد بيانات طلباتهم الإسكانية وتحديث قاعدة البيانات من جهة، ومن جهة أخرى تسهيل إجراءات الوزارة وضمان دقة الأسماء الواردة في قوائم توزيع الخدمات الإسكانية، بالإضافة إلى الحفاظ على استمرارية صرف علاوة السكن للفئات المستحقة لها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق