وفاة زعيم كرواتي بوسني بعد تناوله السم في محكمة تابعة للأمم المتحدة

توفى الزعيم الكرواتي البوسني سلوبودان برالياك بعد تناوله السم ، الأربعاء، خلال جلسة استماع في محكمة تابعة للأمم المتحدة أيدت الحكم الصادر بسجنه على خلفية ارتكاب جرائم حرب أثناء حرب البوسنة ما بين عامي 1992 و .1995
 
وأكد نيناد جولتشفسكي، المتحدث باسم المحكمة الجنائية الدولية ل‍يوغوسلافيا السابقة، وفاة برالياك دون تحديد السبب أو ذكر تفاصيل أخرى. وصاح برالياك 72/ عاما/ بأنه “ليس مجرما” بعدما أيدت المحكمة الحكم الصادر ضده من قبل بالسجن 20 عاما بتهمة القتل والتعذيب وجرائم أخرى تم ارتكابها (1994-1992). وتناول شيئا من زجاجة كان يخبئها في يده قائلا إنه سم.
 
وعلقت المحكمة الجنائية الدولية ليوغوسلافيا السابقة الجلسة، التي استأنفت في نهاية المطاف في قاعة محكمة مختلفة، حيث قال القاضي، الذي يرأس الجلسة، إن الغرفة الأصلية أصبحت الآن مسرحا للجريمة.
 
وأيدت دائرة الاستئناف أحكاما أخرى بالسجن ضد الزعيم المنتمي إلى العرقية الكرواتية يادرانكو برليك، وبرالياك، وخمسة آخرين. وشملت جرائمهم، 22 تهمة منها القتل والتعذيب والطرد والاغتصاب والاحتجاز بطرق تتنافى مع الإنسانية وتخريب الممتلكات وترويع المدنيين بين عامي 1992 و .1994
 
وأثار الحكم غضبا في كرواتيا. وأعرب رئيس الوزراء أندريه بلينكوفيتش عن استيائه من الحكم، قائلا إنه “يلمح خطأً” لدور كرواتيا في حرب البوسنة. أضاف: “إن الحكم الذي لا أساس له وغير العادل، يتصادم مع الحقائق، وهذا غير مقبول بالنسبة لكرواتيا”، وتعهد بدراسته للأدوات القانونية للطعن في “العناصر” التي يتضمنها.
 
المصدر: لاهاي : وكالة الانباء الالمانية
 
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق