بنغلاديش تستعد لإعدام قاتل دبلوماسي سعودي

وافقت دائرة الاستئناف بالمحكمة العليا في بنغلاديش، على الحكم الصادر في قضية اغتيال الدبلوماسي السعودي خلف العلي.

وأقرت بذلك المحكمة العليا، إعدام أحد المتهمين وسجن الثلاثة الآخرين مدى الحياة، بحسب ما جاء على موقع (روسيا اليوم).

أفادت بذلك صحيفة (ديلي ستار) الصادرة في العاصمة البنغالية دكا، مشيرة إلى أن القاتل سيف الإسلام مأمون، الذي أطلق النار على الدبلوماسي السعودي سيعدم، فيما نال شركاؤه في الجريمة (3 أشخاص) عقوبة السجن المؤبد، وبرأت المحكمة متهماً خامساً.

وكان خلف بن محمد سالم العلي (45 عاماً) الموظف في السفارة السعودية في بنغلاديش، قد تعرض لإطلاق الرصاص، خلال محاولة لسرقته في 3 مارس 2012 وهو ما تسبب بوفاته لاحقاً.

وأكدت السلطات في دكا، أن إعدام سيف الإسلام مأمون، سينفذ بعد الحصول على نسخة مصدقة من حكم المحكمة العليا.

وكان سيف الإسلام، قد تقدم في وقت سابق بالتماس إلى المحكمة العليا، مطالباً بإيقاف حكم الإعدام، إلا أن المحكمة رفضت طلبه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق